Skip to main content

بياناتك وخصوصيتك

تطبيق كوفيد-19 التابع لهيئة الخدمات الصحية الوطنية حماية الخصوصية

يعد تطبيق كوفيد-19 التابع لهيئة NHS الطريقة الأسرع لمعرفة ما إذا كنت معرضًا لخطر الإصابة بفيروس كورونا.

ويحتوي التطبيق على عددٍ من الأدوات لحمايتك، بما في ذلك تتبع المخالطين وتنبيهات المنطقة المحلية وتسجيل مكان الاستجابة السريعة (QR). كما يقوم بكل ذلك دون الكشف عن الهوية تمامًا.

ولكن كيف؟ لا يحتاج التطبيق إلى معرفة مكان أو هوية أي شخص. فهو يعمل عن طريق تبادل الرموز الناتجة عشوائيًا مع مستخدمي تطبيق آخر ممن تتواصل معهم. وتخبر تلك الرموز التطبيق بما إذا كنت قريبًا من أي شخص لأكثر من 15 دقيقة، وعلى مسافة أقل من 2 متر.

وفي حالة إبلاغ شخص ما فيما بعد بنتيجة اختبار إيجابية، يُرسل يرسل التطبيق تنبيهات مجهولة لأي شخص قد يكون معرضًا لخطر الإصابة.

يتم تشفير هذه الرموز وحذفها بعد 14 يومًا. ولا يمكن استخدامها من قبل هيئة NHS أو الحكومة أو أي شخص آخر للتعرف على هويتك أو هوية الشخص الذي قضيت معه بعض الوقت.

ولكي يُنبهك التطبيق، إذا ما أصبحت منطقتك معرضة للخطر بدرجة عالية، فسوف تحتاج إلى تقديم بعض الرموز الأولى من الترقيم البريدي الخاص بك.

في المتوسط، يغطي هذا حوالي 8,000 أسرة، لذا من غير الممكن التعرف عليك شخصيًا.

وتعمل ميزة تسجيل رمز الاستجابة السريعة (QR) بشكلٍ مجهول أيضًا. وفي حالة تنبيهك باحتمال تفشي الفيروس، يكون ذلك دون التعرف على المكان أو أي شخص كان هناك.

يعمل التطبيق على برنامج معتمد ومطوّر بواسطة شركتي أبل وجوجل وقد أنهى خبرائهم المكلفين بحماية الخصوصية عملية مراجعة كاملة للتطبيق. ويمكنك حذف بياناتك أو التطبيق في أي وقت.

لا يمكن للتطبيق تتبع مكانك أو مراقبتك إذا كنت في عزل ذاتي أو الوصول لمعلوماتك الشخصية الموجودة على هاتفك مثل الرسائل أو جهات الاتصال.

ما يمكن للتطبيق القيام به، في حالة تنزيله والحفاظ على تشغيل البلوتوث، يتمثل في إبلاغك بشكلٍ سريع جدًا إذا ما كنت معرضًا لخطر الإصابة بالفيروس.

كلما علمت ذلك في وقت أسرع، يمكنك تنبيه الآخرين وحمايتهم بشكلٍ أسرع.

يعد تطبيق كوفيد-19 لهيئة NHS التطبيق الرسمي لهيئة NHS بإنجلترا وويلز وهو تطبيق مجاني وآمن. قم بتنزيله اليوم.